نبذة عن جمهورية السودان:
في العام 2010، كان السودان يعتبر الاقتصاد السابع عشر الأسرع نمواً بالعالم، ساهمت أرباح النفط في ظل العقوبات الأميريكية بشكل كبير في تطور البلاد. وبسبب إنفصال جنوب السودان الذي كان يشكل أكثر من 80% من حقول النفط في السودان، دخل السودان مرحلة من الركود، وتراجع نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى 3.4% في العام 2014، 3.1% في العام 2015، في حين أن التضخم ظل مرتفقعاً عند 21.8% اعتباراً منذ العام 2015. ومع ذلك، فإن السودان يمتلك مساحات واسعة من الأراضي الصالحة للزراعة، ويشغّل قطاعه الزراعي ما يقرب من 80% من السكان السودانيين. ولا يزال الإنتاج الزراعي أهم قطاع في السودان يساهم بنسبة 39٪ من الناتج المحلي الإجمالي.
وانقسم السودان، وهو أكبر وأحد الدول الأكثر تنوعاً جغرافياً في أفريقيا، إلى بلدين في يوليو 2011 بعد أن صوّت الجزء الجنوبي من البلاد لصالح الإنفصال. وكان السودان سابقاً أكبر بلد في أفريقيا يبلغ حجم مساحته الإجمالية 2,505,813 كيلومتر مربع، ومنذ العام 2011، أصبح السودان ثالث أكبر بلد في أفريقيا ويبلغ إجمالي مساحته الجغرافية 1,861,484 كيلومتر مربع بعد الجزائر وجمهورية الكونغو الديمقراطية. وتحده مصر من الشمال والبحر الأحمر وإريتريا وإثيوبيا من الشرق وجنوب السودان من الجنوب وجمهورية أفريقيا الوسطى من الجنوب الغربي وتشاد من الغرب وليبيا من الشمال الغربي.
النظام القانوني في السودان هو مزيج مشتق من القانون العام الإنجليزي والشريعة الإسلامية. ترك الحكم البريطاني على السودان نظاماً قضائياً مكون من مستويين: محاكم القانون المحمدي التي تتناول مسائل قانون الأحوال الشخصية الإسلامي مثل الزواج والطلاق والميراث والحضانة والوصية وغيرها، ومحاكم القانون المدني والتي تتعامل مع جميع القوانين الجنائية والمدنية الأخرى. ولكن كل هذا تغير عندما قررت الحكومة آنذاك دمج جميع أنظمة المحاكم في نظام موحد في العام 1973 عندها تم تدوين القوانين ومن ثم خلق النظام القانوني السوداني. وتتراوح محاكم السودان بين المحكمة العليا كأعلى درجة للتقاضي هبوطاً إلى محاكم المدن والأرياف. ولدى السودان محكمة دستورية مستقلة عن السلطة القضائية. ولهذه المحكمة حق النظر في دستورية جميع القوانين التي تعتمدها الهيئة التشريعية والبت في الحالات التي يزعم فيها الأشخاص انتهاك حقوقهم بما يتنافى مع الضمانات المنصوص عليها في الدستور.
 

ندعوك لمناقشة أعمالك

تحدث مع فريق العمل